أقلام واعدة
مرحباً بك عضواً جديداً في منتدى أقلام واعدة

أقلام واعدة

إشراف المعلم: سلامة رزق الله
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 بردة كعب بن زهير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المعلم
المدير العام


عدد المساهمات : 1981
تاريخ التسجيل : 27/08/2007
العمر : 58

مُساهمةموضوع: بردة كعب بن زهير   الإثنين 16 فبراير 2015, 18:40

[rtl]حل اسئلة بردة كعب بن زهير[/rtl]
 

[rtl]حل اسئلة المناقشة والتحليل ص14

بردة كعب بن زهير

حل أسئلة المناقشة والتحليل ص14

س1: أ) * استعطاف الرسول عليه السلام والاعتذار إليه

ب) * لأنه يسير على نهج القصيدة الجاهلية التي تبدأ بالغزل

ج) * كعب بن زهير.

د) * بني البشر

هـ) * المهاجرين

س2: الغزل وذكر المحبوبة: الأبيات من (1-8). 

الاستعطاف والاعتذار إلى الرسول عليه السلام ومدحه: الأبيات (13، 14، 19).

مدح المهاجرين: الأبيات (20-24). 

س3: أثّر فراق الشاعر لسعاد تأثيراً سلبياً إذ أصبح مدمراً ومذللاً لها ومقيد لا يستطيع الفكاك منها، وهي لا تلقي له بالاً

س4: 1. صوتها ناعم كظبي في صوته غنّة

2.
تغض بصرها (خجولة). 

3.
عيونها جميلة (كأنها مكتحلة من غير كحل).

4.
ضامرة البطن كبيرة العجز

5.
متوسطة الطول

6.
أسنانها بيضاء لامعة

س5: 1. لا تصدق بوعد قطعته

2.
متقلبة

س6: العلاقة التي تربط الشاعر بالمحبوبة في البيت الخامس والسادس والسابع: علاقة صداقة غير مستقرة

س7: حيث صوّر الناقة بأنها ليست كالنوق الأخريات، فقد حملت المحبوبة إلى مكان بعيد جداً لا يستطيع الوصول إليه إلا تلك الناقة الكريمة النشيطة التي تتحمل المشاق والتعب، وهي سريعة في الوصول إلى محبوبة الشاعر

س8: البيت العاشر

س9: وقف الشاعر موقف الشجاع الحذر عندما أخبر بإهدار دمه إذ

1.
آمن بقضاء الله وقدره


2.
ظلّ مسلحاً بدرعه تهيؤاً لأي طارئ قد يصيبه

3.
هو صاحب قوة وبأس ينافس بها الفرسان الأشداء، وينتصر عليهم

4.
كان يدرك تمام الإدراك أنّ الرسول سيعفو عنه، مع خوفه الشديد من عاقبة قتله

س10

1.
طلب ممن حوله من الأصدقاء أن يدعوه وشأنه كي يذهب لطلب العفو من الرسول عليه السلام

2.
آمن أنّ الآجال مقدرة من عند الله وليس لأي بشر حق التدخل فيها

3.
تأمل العفو من الرسول عليه السلام بعدما أنذره الأخير بسوء العاقبة؛ لأنه نبي أنزل عليه القرآن الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه.


س11: الموقف الاول الخوف من وعيد الرسول عليه السلام
الموقف الثانب الامل و الرجاء بعفو الرسول عليه السلام 

س12: قوي قادر عل الانتقام
قوله لا يرد
شجاع
ارسل لهداية الناس

س13:الحقيقة هي ان المهاجرين لم يتركوا مكة رهبة من قريش او فرارا من العذاب و انما استجابة لامر الرسول وانهم اذ هاجروا كانوا الاقوياء و ليسوا الضعفاء 


س14: فكل ما قدر الرحمن مفعول ؛ و العفو عند رسول الله مامول ؛ نافلة القرءان فيها مواعيظ و تفصيل
ان الرسول لنور يستضاء به مهند من سيوف الله مسلول

س15 : لا يصيبهم فرح إذا انتصروا لأنّ هدفهم أسمى من ذلك، ولا يخافون إذا تغلّب عليهم العدوّ, ولا يصابون إلا من الأمام للدلالة على الإقدام غي المعركة، وإن أدركهم الموت.

س16: صح خطا صح صح صح خطا

س17: حبه لسعاد وإعجابه بجمالها: الأبيات من (1-4)
القلق والخوف: الأبيات من (9-13) + (15-17)
كرهه الوشاة: البيتان (9-10)
حبه الرسول عليه السلام: (13، 14، 19)
إيمانه بالإسلام: (14، 20)
إعجابه بالمهاجرين وتقديره لهم: (20-24)

س18(أ) في البيت الاول يشبه احوال محبوبته و مشاعرها تجاهه بتقلب الغول في اثوابها و في البيت الثاني يشبه عدم وفاء المحبوبة بعهودها بالغرابيل التي لا تمسك الماء

(
ب)يشبه الرسول بالنور في هدايته للناس و بالمهند في محاربته للشرك

س19 (أ) العزة و الانفة 
(
ب) تدل على انهم يهاجمون دائما ولا يعرفون الفرار 
(
ج)تدل على قلة عددهم 
(
د)تدل على الخضوع و الاستسلام[/rtl]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://dar-alkalima.forumotion.com
 
بردة كعب بن زهير
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أقلام واعدة  :: العام الدراسي 2014-2015 :: الصف العاشر-
انتقل الى: