أقلام واعدة
مرحباً بك عضواً جديداً في منتدى أقلام واعدة

أقلام واعدة

إشراف المعلم: سلامة رزق الله
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 يافا الجميلة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المعلم
المدير العام


عدد المساهمات : 1981
تاريخ التسجيل : 27/08/2007
العمر : 58

مُساهمةموضوع: يافا الجميلة    الأحد 27 أبريل 2014, 11:39

يافا الجميلة
أولا : من ناحية المضمون :

الفكرة العامة :
جمال يافا وكرم أهلها يذكران الشاعر بوطنه وبالهموم العربية المشتركة والأمل في المستقبل.
الأفكار الرئيسة :
- الشاعر ينزل بيافا في يوم ماطر فيدهشه جمالها .
- وصف لجمال يافا ( موقعها على البحر وبياراتها ) .
- كل المدن الفلسطينية –كيافا –جمالا .
- الشاعر قادم من بغداد طائرا .
- الشاعر يرفض التمزق والتفرقة بين الأقطار العربية .
- الشاعر يقدر حسن استقبال وضيافة الشعب الفلسطيني .
- الهموم والتاريخ والأمل في مستقبل افضل توحد الشعوب العربية .
- عودة الشاعر إلى وطنه .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://dar-alkalima.forumotion.com
المعلم
المدير العام


عدد المساهمات : 1981
تاريخ التسجيل : 27/08/2007
العمر : 58

مُساهمةموضوع: رد: يافا الجميلة    الأحد 27 أبريل 2014, 11:40

القيم والاتجاهات :
- رفض الحدود المصطنعة بين الدول العربية .
- إقامة علاقات صداقة بين شعوب الوطن العربي .
- التصدي لكل محاولة اعتداء على أي قطر عربي .
- تعرف مشاكل كل قطر عربي وتقديم الحلول لها .
المواقف :
-موقف الشاعر من يافا وأخواتها : أحس بجمالها : ( لطرفي في مغانيها انسياب / موج البحر
يغسل أخمصيها / بالأنواء تغتسل القباب / بياراتها يخططها كما
رسم الكتاب / أخذت بسحر يافا / بناتك كلها خوذ كعاب / طبق
الأرج الثنايا / فتح من جنان الخلد باب / عليه من الزهرات
يانعة خضاب ) .
-موقف الشاعر من أهل فلسطين : أحس بالتلاحم وحسن الضيافة : ( يا صحبي إذا قل الصحاب /
يا متسابقين إلى احتضاني / لم يمنوا بما لطفوا علي ولم يحابوا /
من أهلي إلى أهلي رجوع).
-موقف الشاعر من تمزق العالم العربي : رفض الوضع القائم : ( أحقا بيننا اختلفت حدود وما
اختلف الطريق ولا التراب / ولا افترقت وجوه عن وجوه / ولا
الضاد الفصيح ولا الكتاب / من وطني إلى وطني إياب ).
-موقف شعب العراق من أهل فلسطين : الإحساس بالهموم المشتركة : ( ثقوا أنا توحدنا هموم
مشاركة ويجمعنا مصاب ، يزكينا من الماضي تراث / وفي
مستقبل جذل نصاب / من وطني إلى وطني إياب ) .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://dar-alkalima.forumotion.com
المعلم
المدير العام


عدد المساهمات : 1981
تاريخ التسجيل : 27/08/2007
العمر : 58

مُساهمةموضوع: رد: يافا الجميلة    الأحد 27 أبريل 2014, 11:40

ثانيا : من حيث الشكل :

المفردات الجديدة : ( بالإضافة لما فسر في الكتاب )
تمطر/ انسياب / تستطاب / عقاب / الخلد / يانعة / خضاب / شفيعي / طرف / جذل / اشتف

التراكيب :
حط بـ / وقفت في / تغتسل بـ / أخذت بـ / أقلتني من/ أقلتني إلى /حلق بـ / فتح من / منبسطا على/ نظرت بـ / غطى على / غطى من / عتاب لـ / افترقت عن / متسابقين إلى / يمنوا بـ / لطفو على / تشع في/ سائلة في / يزكينا من/ خلقت بـ / رجوع من / رجوع إلى / إياب من / إياب إلى .
الأساليب :
- التوكيد : بـ ( قد ) : قد أخذت بسحر يافا .
بـ ( كل ) : بناتك كلها خود.
بـ ( المفعول المطلق ) : حقا بيننا .
بـ (أن) : أنا توحدنا هموم .
بـ (القصر) : ما أحير سوى عتاب.
بـ (القسم) : لئن حم الوداع .
بـ ( تقديم ما حقه التأخير): بيافا يوم حط به الركاب / لطرفي في مغانيها انسياب /
بالأنواء تغتسل القباب / حلق بي عقاب / فتح من جنان
الخلد الباب / من الدمع الظليل بها حجاب / تشع كريمة...
طيوفكم / وسائلة جروحكم / في مستقبل جذل نصاب /
- النداء : فلسطين../ يا داري../ يا متسابقين../ يا صحبي../ يا غر السجايا ../
- الشرط : لما طبق الأرج..نظرت / إذا ضاقت ديار../ إذا قل الصحاب../ إن حم الوداع../
- النفي: بـ ( ما ) : ما أحير / وما اختلفت الطريق .
بـ ( لم ) : لم يحنوا / لم يحابوا .
بـ ( ليس ) : لست بعارف ../
بـ ( لا ) : ولا التراب / ولا افترقت../ ولا الضاد../ ولا الكتاب..
-الاستفهام : أحقا بيننا اختلفت..
- الأمر : ثقوا..
- المدح: نعم الأم..
دلالة الألفاظ :
وقفت موزع النظرات / حلق بي عقاب / فتح من جنان الخلد باب / الدمع الظليل / الضاد الفصيح / إذا ضاقت ديار/ متسابقين إلي احتضاني/ مغانيها / انسياب.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://dar-alkalima.forumotion.com
المعلم
المدير العام


عدد المساهمات : 1981
تاريخ التسجيل : 27/08/2007
العمر : 58

مُساهمةموضوع: رد: يافا الجميلة    الأحد 27 أبريل 2014, 11:41

- قواعد اللغة :
- نائب الفاعل : حط بها ركاب / رسم الكتاب / أخذت بسحر يافا / فتح باب.
- الحال : وقفت موزع النظرات/ لاح اللد منبسطا / يانعة خضاب/ تشع كريمة
- جزم المضارع : لم يحنوا / لم يحابوا.
- المدح : فلسطين نعم الأم .
- التوكيد المعنوي : بناتك كلها خود كعاب.
- الشرط : لما طبق الأرج الثنايا..وقفت / إذا ضاقت ديار../ إذا قل الصحاب..
- النداء : فلسطين/ يا داري../ يا صحبي../ يا متسابقين../ يا غر السجايا../
- اسم الفاعل : عارض / منبسطا / يانعة / عارف / متسابقين/ مشاركة/ سائلة / ماضي/
- اسم المفعول : موزع.
- المصدر: انسياب / نطاق / سحر/عتاب / أدب / تراث / الوداع / ذهاب / رجوع / إياب.
-الإملاء :
الألف المتطرفة : دجا / يافا / الثنايا /غطى / السجايا.
- الخط :
حروف( الجيم والحاء والخاء).
ولما طبق الأرج الثنايا وفتح من جنان الخلد باب
-التعبير :
يكتب الطالب تقريراً عن مدينة يافا .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://dar-alkalima.forumotion.com
المعلم
المدير العام


عدد المساهمات : 1981
تاريخ التسجيل : 27/08/2007
العمر : 58

مُساهمةموضوع: رد: يافا الجميلة    الأحد 27 أبريل 2014, 11:42

التحليل النقدي ( القراءة الناقدة )
أهمية الموضوع:
يافا عروس البحر الأبيض وقلبه النابض ، موطن الجمال والحب والعطاء ، ومحط الزائرين والمستجمين ، كلمت ونزفت كغيرها من المدن الفلسطينية ، ولا زال بعض أهلها يقطنونها ، رغم ما يحيط بهم من حقد وظلم وشر ، ووطننا العربي أشلاء ممزقة ، يكاد يلفظ أنفاسه الأخيرة ، ومرضه في حكامه ومسئوليه ، لا في شعبه ، فالشعب لا يعترف بالحدود الفاصلة ، فينبض بقلبه دم عربي واحد ، رغم المسافات والمساحات .
الأفكار:
تدور أفكار النص حول فكرتين رئيستين ، الأولى : زيارة الشاعر لمدينة يافا ووصف جمالها وكرم أهلها ، والثانية : إيمان الشاعر بالقومية العربية ووحدة الأرض العربية والشعب العربي.
يبدأ النص بوصول الشاعر إلى يافا جوا مستقبلاً بمطرها ( تمطر عارض ودجا سحاب ) ووقوفه مبهوراً أمام جمالها : جمال بيوتها وجمـال موقعها (موج البحر يغسل أخمصيها ) و( بالأنواء تغتسل القباب ) وخصوبة تربتها ( وبياراتها ضربت نطاقا يخططها كما رسم الكتاب ) ، ويعترف بأن مدن فلسطين الأخرى بجمال يافا ( فلسطين ...بناتك خود كعاب ) ، وينهي مجموعته الأولى ببيت لا يتناسب زمنيا مع باقي أبيات النص ، بل هو أسبقها فهو يتحدث فيه عن كيفية وصوله إلى يافا (أقلتني من الزوراء ريح إلى يافا وحلق بي عقاب ).
ويعود للوقوف والتمتع بجمال بيارات يافا ، يشتم عبيرها (طبق الأرج الثنايا ) وطيب مزروعاتها (فتح من جنان الخلد باب ) ، وإشرافها على مدينة ( اللد )المجاورة الممتدة ( الزهرات يانعة خضاب )ويذكره هذا الجمال بجمال موطنه العراق وبالتمزق الحادث للوطن العربي فتمتلئ عيناه بالدموع ( نظرت مقلة غطى عليها من الدمع الظليل بها حجاب ) ويعترف أنه لا يمتلك أمام هذه الأجزاء المصطنعة إلا العتاب الذي يحار لمن يقدمه أ للشعوب أم للحكام و يتساءل ( أحقا بيننا اختلفت حدود ) مع أن المتأمل يرى الأرض نفسها ( ما اختلفت الطريق ولا التراب ) ويرى الدم العربي عينه ( ولا افترقت وجوه عن وجوه ) واللغة نفسها (ولا الضاد الفصيح ولا الكتاب ).
ولا يبقى الشاعر همومه داخله ، بل يتوجه بالحديث إلى وطنه وأهله في يافا ( فيا داري إذا ضاقت ديار ) و( يا صحبي إذا قل الصحاب ) الذين خرجوا بكل حبهم ومشاعرهم لاستقباله والترحيب به (يا متسابقين إلى احتضاني ، شفيعي عندهم أدب لباب ) يدفعهم لذلك الإحساس بالأخوة والانتماء فلم يشعر أو يشعروا بالتكلف أو بالمن ( لم يمنوا بما لطفوا علي ولم يحابوا ) يتوجه إليهم بقناعاته ( توحدنا هموم مشاركة ويجمعنا مصاب ) وجمـال العراق يعكس جمالكم ( تشع كريمة في كل طرف عراقي طيوفكم العذاب ) وآلامكم هي آلام العراق ( وسائلة دما في كل قلب عراقي جروحكم الرغاب ) فنحن يجمعنا معا ماض مجيد ( يزكينا من الماضي تراث ) وأمل في مستقبل أفضل ( وفي مستقبل جذل نصاب ).
وعندما يحين وقت العودة إلي العراق يضيق بالوداع ( لئن حم الوداع فضقت ذراعا به ) ويفقد مهجته (اشتف مهجتي الذهاب ) ، وعزائه أنه يتنقل بين أهله وعبر وطنه ( فمن أهلي إلى أهلي رجوع ، ومن وطني إلى وطني إياب) .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://dar-alkalima.forumotion.com
المعلم
المدير العام


عدد المساهمات : 1981
تاريخ التسجيل : 27/08/2007
العمر : 58

مُساهمةموضوع: رد: يافا الجميلة    الأحد 27 أبريل 2014, 11:48

يافا الجميلة/للشاعر محمد مهدي الجواهري
واحد من كبار الشعراء العرب المعاصرين ، ولد في مدينة النجف الأشرف في العراق عام 1899م ، وتلقى علومه فيها ، ثم انتقل إلى بغداد ، واشتغل فيها بالصحافة . غادر العراق إلى مصر وسوريا بعد تعرضه للاضطهاد ، ولكنه عاد إليه بعد ثورة تموز عام 1958م . وتولى مناصب مهمة عديدة . وقد توفي الجواهري عام 1997م ، بعد حياة حافلة بالأحداث .
له ديوان شعر كبير ، يدور معظمه حول موضوعات وطنية وقومية ، كما يمتاز شعره بمتانة الأسلوب ، وقوة الألفاظ .
قام الجواهري ، حين كان رئيساً لتحرير جريدة (الرأي العام) ، بزيارة إلى مدينة ( يافا ) عام 1945م ، تلبية لدعوة للمجمع الثقافي فيها ، وألقى فيها هذه القصيدة التي يعبر فيها عن مشاعره الصادقة تجاه فلسطين وأهلها ، مؤكدا على الروابط القومية القوية التي تجمعهم مع الشعب العربي في العراق ، وبقية الشعوب العربية الأخرى ، برغم عوامل الفرقة والتشتت .
شرح القصيدة
الفكرة: وصف جو مدينة يافا عندما نزل بها الشاعر.الأبيات(1-7)
بيافا يوم حطّ بها الركــــاب تمطر عارض ودجا سحــاب
وقفت موزع النظرات فيهـــا لترفي في مغانيهـــا انسياب
وموج البحر يغسل أخمصيــها وبالأنـــواء تغتسـل القباب
وبياراتهــــا ضربت نطاقـا يخططهــا كمـا رسم الكتاب
فقلت وقد أخذت بسحر يافـــا وأتـراب لـيافــا تستطـاب
فلسطين ونعم الأم هــــذي بنـاتــك كلهـا خـود كعاب
أقلتنـي من الــزوراء ريــح إلــى يافــا وحلق بي عقاب
الفكرة: ذكر الشاعر للعوامل القومية التي تجمع بين الشعبين الفلسطيني والعراقي.(8-13)
ولما طبــق الأرج الثنايـــا وفتح من جنان الخلد بـــاب
ولاح اللــــد منبسطا عليـه من الزهرات يانعة خضـــاب
نظرت بمقلة غطى عليهــــا من الدمع الظليل بها حجــاب
وقلت وما أحير سوى عتــاب ولست بعارف لمن العتـــاب
أحقــا بيننا اختلفت حـــدود وما اختلف الطريق ولا التراب
ولا افترقت وجوه عن وجــوه ولا الضاد الفصيح ولا الكتـاب
الفكرة: وصف الشاعر لأهل فلسطين وذكر صفاتهم الشريفة.الأبيات(14-17)
فيا داري إذا ضاقت ديــــار ويا صحبي إذا قل الصحــاب
ويا متسابقين إلى احتضـــاني شفيعي عندهم أدب لبــــابي
ويا غر السجايا لم يمنــــوا بما لطفوا علي ولم يحابـــوا
ثقوا إنا توحــدنا همـــوم مشاركة ويجمعنا مصـــاب
الفكرة: تضامن العراقيين مع الفلسطينيين. الابيات (18-19)
تشع كريمة في كل طـــرف عراقي طيوفكم العـــذاب
وسائلة دمــا في كــل قلب عراقي جروحكم الرغــاب
الفكرة: فخر الشاعر بالماضي وأمله في المستقبل. الابيات (20-22)
يزكينــا من الماضي تـراث وفي مستقبل جذل نصــاب
لئن حم الوداع فضقت ذرعـا به، واشتف مهجتي الذهـاب
فمن أهلي إلى أهلي رجـوع ومن وطني إلى وطني إيـاب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://dar-alkalima.forumotion.com
 
يافا الجميلة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أقلام واعدة  :: العام الدراسي 2013-2014 :: الصف الثامن-
انتقل الى: