أقلام واعدة
مرحباً بك عضواً جديداً في منتدى أقلام واعدة

أقلام واعدة

إشراف المعلم: سلامة رزق الله
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 لا ترحلي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المعلم
المدير العام


عدد المساهمات : 1981
تاريخ التسجيل : 27/08/2007
العمر : 58

مُساهمةموضوع: لا ترحلي    الخميس 20 فبراير 2014, 19:57

تحليل قصيدة لا ترحلي

المناسبة:
منع الشاعر من دخول فلسطين بعد كارثة 1967فأصبح بتواصل مع أهله عن طريق الرسائل التي كانت تمر على رقابة الاحتلال فتحذف منها ما تشاء وتبقي ما تشاء.
المعاني الجديدة:
مدنّس:نجس عَسُرَ:صَعُب
المخاض:الولادة بهيم:مظلم
قهقهة:ضحك غصة:الشعور بالألم والمرارة.
الأسى:الحزن شجر الزقوم:طعام أهل النار.

الأفكار:
1- وصول الرسائل مختصرة خالية من الأحاسيس بسبب مراقبة المحتل لها
2- اشتياق الأم لولدها وبعد الشقة بينهما
3- توجيه رسالة للأهل من خلال الأم بعدم مغادرة الوطن.
4- وصف مرارة المنفى وقسوة الحياة فيه.
5- حتميّة عودة الشاعر لوطنه إما منتصراً أو شهيداً.


الرموز والدلالات:

كأنها من ذهب - تدل على أنها نادرة وقيّمة
ثلجيّة الإحساس - خالية من العواطف
العتبات المقفرة والأرض الخراب – المنفى والغربة
صحراء تيه,السراب – الضياع
المخاض وتصرخين - الثورة
أثلجت شوكاً والشتاء المر - قسوة الغربة
شجر الزقوم - العذاب
جيش الروم - المحتل.
النهر المقدس - نهر الأردن.
الرعود - الحرب.
الوعد المدنس - حق العودة الكاذب
العواطف:
الحزن والمرارة في المنفى
الشوق والحنين للأهل
حب الوطن والاستعداد للتضحيّة.

الصور الفنية:
* يا حزن قد ذوبتني:شبه نفسه بالشمعة وشبه الحزن بالحرارة.
* نبحر في السراب:شبه السراب بالبحر.
* جاء الشتاء المر:شبه الشتاء بالطعام المر دلالة على قسوة المنفى.
* أثلجت شوكاً:شبه الثلج بالشوك دلالة على قسوة المنفى.
* ترتد في عيني وفي نفسي شجراً من الزقوم:شبه صوت قهقهة الجنود بشجر الزقوم دلالة على القهر والعذاب.
* موتي هناك كوردة بيضاء:شبه الأم بالوردة البيضاء دلالة على الطهر والعفة.
* موتي هناك كنجمة في السماء:شبه الأم بالنجمة دلالة على الـتألق والعزة.

الشرح:
ا لرسائل مختصرة وكلماتها معدودة وقليلة و قد وصفها بالماس و الذهب لقيمتها
و يستغرب الشاعر بقوله هل جميع الناس تعيش بغربة و مرارة و الم ؟؟أم أن شباب فلسطين هم من يعانون فقط ؟؟؟
و قد وصف الرسائل بأنها ثلجية الإحساس خالية من العواطف بسبب مراقبة الصليب الدولي و سلطات الاحتلال لها فتكون مبدوءة بالسلام و بعض أخبار العائلة

وان الاحتلال قد رماه للاماكن الخالية ( المنفى)

و يسال أمه هل تشتاق للوعد المدنس وهو (حق العودة الكاذب)
و يسألها هل تشتاقين للأرض الخالية التي لا حياة فيها ( المنفى والغربة ) شوق الأم هو لابنها الضائع و ليس للغربة لا تساليه فقد ضاع في المنفى وربما لن تسمعيه و أنا وأنت نبحر في الأوهام ( عودة إلى الوطن)

هل أنت تشتاقين للوقوف على قدميك ثائرة تصرخين و تستنجدين بالعرب و لكن الجميع متجاهل حيث ومات الرجال وماتت الكرامة لن تستطيعي في هذا العمر الولادة(الثورة)

و جاء الشتاء المر القاسي بعيدا عن أهله وعن وطنيه و جاء العيد و ما بعده و تظلين تنتظرين عودة ابنك البعيد ويظل الاحتلال يدمر الأراضي ومما زاد من ألمه و حزنه ومروا في الليل المعتم (كارثة حزيران ) وأطفأوا أمله بالعودة و حرموه من الحرية
و قهقهة الجنود تنتشر في سمعه عندما يدمرون الأراضي فهي العذاب له
و يتساءل من منكم سيصد جيش الاحتلال و يحمى الحدود و يدافع عن الوطن

و يقول لامه لا تعبري نهر الأردن من اجل لقاء ابنك لأن ضمان عودتك إلى الوطن غير مضمون
فوراء هذا النهر الم و مرارة و غربه بسبب مضايقات الاحتلال حيث انه كان يرفض أن يعطي أمه تصريح بالزيارة

فتمسكي بالوطن و موتى كالوردة البيضاء نقية عفيفة شريفة
و موتى كنجمة في الماء متألقة بالصمود و الكبرياء
و هناك طريقتين يمكن أن يأتي بها الشاعر لامه
رافعا رأسه مقاتلا كالرعود أو شامخا بالشهادة تقابله زغاريد النساء

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://dar-alkalima.forumotion.com
 
لا ترحلي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أقلام واعدة  :: العام الدراسي 2013-2014 :: الصف التاسع-
انتقل الى: